حصوات الكلى والجهاز البولي .. الأسباب والأنواع

Home / حصوات الكلي / حصوات الكلى والجهاز البولي .. الأسباب والأنواع

حصوات الكلى والجهاز البولي من الأمراض الشائعة التي تصيب الرجال أكثر من النساء .. الحصوات تتكون نتيجة لسببين:
1) زيادة في إفراز بعض المواد في البول مثل الكالسيوم، الأوكسالات، حمض اليوريك
2) قِلة حمض الستريت في البول وقِلة كمية البول
وأي سبب من السببين يؤدي إلى زيادة في تركيز تلك المواد في البول وبالتالي تبدأ الحصوات بالتكوّن ..

الأسباب تنقسم أيضاّ إلى أسباب فسيولوجية، باثولوجية، جينية (وراثية) ..

1) الأسباب الفسيولوجية:
– الأطعمة التي تحتوي على أوكسات أو حمض البوليك
– الإفراط في شُرب المشروبات الغازية
– الإكثار من تناول أطعمة تحتوي على الأملاح والبروتينات
– قِلة شُرب المياه
– العمل في الأماكن الحارة مع كثرة العرق وقلة شرب المياه
– الشُرب من مياه الآبار بسبب وجود خلل في المعادن الموجودة
– خلل في الميتابوليزم ومشاكل الايض
– زيادة الوزن
– مرض النقرس
– متلازمة سوء الامتصاص

2) أسباب باثولوجية: مشاكل في الجهاز البولي، مثل:
– ضيق حوض الكِلى أو الحالب
– تضخم البروستاتا
– زيادة نشاط الغدد جار الدرقية

3) أسباب جينية أو وراثية: أسباب وراثية ينتج عنها زيادة في إفراز الكالسيوم أو السستين في البول
4) بعض الأدوية ممكن تتسبب في تكوّن حصوات الكلى، مثل “مُدرات البول”

أنواع حصوات الجهاز البولي:

1) حصوات الكالسيوم:
حصوات تتكون من مركبات الكالسيوم خصوصاً الأوكسات فضلاً عن وجود معادن أخرى، وتمثل حوالي 80% من جميع حالات حصوات الكِلى. الحالات المرضية تحدث نتيجة ارتفاع مستويات الكالسيوم في الجسم، مثل فرط نشاط الغدة الدرقية ‏‏(‏hyperparathyroidism‏)، تزيد من خطر تطور حصوات الكِلى المكونة من الكالسيوم، بالإضافة إلى أن المستويات المرتفعة من الأوكسالات تزيد ‏من درجة الخطر

2) حصوات حمض البوليك أو النقرس:
تتكون من حمض البوليك وهي مادة الفضلات التي تخرج من الجسم عن طريق الجهاز البولي، وتمثل حوالي 5% إلى 10% من مجمل حالات #حصوات_الكلى .. ومن أسباب تكوّن حصوات حمض البوليك:
‏- إفراز كميات صغيرة جداً من البول، نسبياً‏

‏- اتباع نظام غذاء يعتمد في المقام الأول على البروتينات ‏الحيوانية، مثل اللحوم الحمراء

‏- الإفراط في استهلاك المشروبات الكحولية

‏- الإصابة بداء النقرس (‏Gout‏)

‏- الإصابة بأمراض الأمعاء الالتهابية

– أدوية معينة ممكن تتسبب في تكوين هذا النوع من الحصوات

3) حصوات ثلاثي الفوسفات:
هذا النوع يمثل من 10% إلى 20% من إجمالي حالات حصوات الكلى، وتتكوّن من الفوسفات الثلاثي، ومن الممكن أن يتم تسميتها بـ “الحصى الالتهابية” إذا كانت مصحوبة بالتهاب في المسالك البولية .. ومن الممكن أيضاً أن يتم تسميتها بـ “Staghorn Calcuil” إذا كانت كبيرة جداً في الحجم

حصوات الكِلى المكونة من ثلاثي الفوسفات من الوارد أن تكون ضارة جداً لأنها في أغلب الحالات تكون حصاة كبيرة جداً تسبب الالتهاب، وهذا النوع يتطلب العلاج عن طريق المضادات الحيوية وإزالة الحصى.
النساء تتأثر أكثر بهذا النوع من الحصوات مقارنة بالرجال لأنهم أكثر عرضة للإصابة بالتهابات المسالك البولية.

4) الحصوات المكونة من السيستين القائم (Cistine):
حصوات تنبع من مادة كيميائية اسمها “سيستين – Cistine”، وهذا النوع من الحصوات يظهر أكثر بين أفراد العائلات التي تعاني من مشكلة الإنتاج الفائض لمادة السيستين في البول (‏Cystinuria)، ويمثل أقل من 1% من أسباب حصوات الكلى

 

Leave a Reply