الإحليل السفلي التحتي

Home / مشاكل الخصية / الإحليل السفلي التحتي
الإحليل السفلي التحتي

الإحليل السفلي (التحتي)

هي حالة خلقية لدى الذكور تتمثل فيها وجود فتحة مجرى البول على الجانب السفلي من القضيب بدلاً من موضعها الطبيعي في الرأس.

هـي حالـة مرضيـة فـي الإحليل تصيـب تقريبـا 1 لـكل 300 مولـود جديـد مـن الذكـور، تتسـم بوجـود خلـل فـي تكويـن الإحليل  وقـت الحمـل.

تنتج حالة الإحليل السفلي عادةً نتيجة أسباب وراثية.  

من السهل فهم علامات مشكلة الإحليل السفلي .

يمكن للطبيب أن يشخص بسهولة وضع حالة المولود المصاب بالإحليل السفلي عند إجراء فحوصات ما بعد الولادة.

يمكن للعائلة بسهولة رؤية هذه المشكلة عند تغيير حفاضات الطفل في حال لم يكشف الطبيب ذلك بعد الولادة مباشرة.

إن انحناء القضيب وتغيير فتحة مجرى البول إلى نقطة أخرى غيرموضعها الطبيعي في رأس القضيب هما أهم العلامات التي تدل على وجود مشكلة الإحليل السفلي.

أنواع الإحليل السفلي

تصنف أنواع الإحليل السفلي وفقا للمسافة بين رأس القضيب وفتحة البول فقد يكون فيه ثقب مجرى البول قريباً جداً من نهاية القضيب او يكون ثقب البول واقع أسفل رأس القضيب مباشرة .كذلك من الممكن وجود الفتحة مابين القضيب وكيس الصفن أو أسفل كيس الصفن وهو من أصعب أنواع الإحليل وأقلها حدوثاً.

 طرق معالجة الإحليل السفلي

 يتـم عمـل العمليـة مـا بيـن عمـر 6 – 24 شـهر. يعتبـر هـذا العمـر هـو األمثـل حيـث أن حجـم الذكـرعـادة يكـون مناسـبا لعمـل العمليـة باإلضافـة لصغـر عمـر طفلـك بحيـث لا يتذكـر العمليـة.

النتائـج الحديثــة لعمليـة إصــلاح اإلحليـل الســفلي مشــجعة. أكثـر مـن 90 %مـن الاطفالالمصابيـن بالاحليل  السـفلي يتـم حسـم المشـكلة فـي عمليـة جراحيـة واحـدة.

فـي حـال أن طفلـك يعانـي مـن تشـوه شـديد فـي بالاحليل  السـفلي مـن الممكـن أن يحتـاج إلـى أكثـر مـن عمليـة. فـي هـذه الحالـة ، يتـم انتظار فتـرة مـا بيـن 6 – 12 شـهر مـا بيـن كل عمليـة و العمليـة التـي تليهـا.

 أهداف العملية:

  • إصلاح إنحناء الذكر.
  • إيصال الاحليل إلى أعلى نقطة ممكنة في الذكر.
  • جعل الذكر يظهر بمظهر طبيعي قدر اإلمكان.
  • تمكين الطفل من التبول بشكل طبيعي ومستقيم مع الحصول على إنتصاب مستقيم.
  • إزالة الجلد الزائد.

يتغير أسلوب الجراحة وفقا لتصنيف الإحليل السفلي.

بالإضافة إلى تغيير مكان فتحة مجرى البول إلى نقطة مختلفة،غالبا ما يحدث في كثير من الأحيان ،  تقوس في القضيب. يجب تصحيح هذه المشكلة في الجراحة.

يجب أن تتم هذه العمليات بعناية فائقة ودقة عالية. لهذا السبب ، يجب استخدام وسيله تكبير أو مجهر لتحقيق ذلك يخرج الطفل في نفس اليوم من المستشفي بعد ٤ساعات من الافاقه من التخدير أو قد يبيت في المستشفى لمدة ليلة واحدة بحسب حجم العملية والتدخل الجراحي الذي تم إجراؤه.

الطفل عندما يخرج من المستشفي معه العلاج في المنزل في صوره مضاد حيوي بسيط بالفم ومسكنات حتي لا يتالم الغيار الموجود علي العمليه والقسطره داخل البامبرز لكي لا تصل يد الطفل اليهم ويكون رفع الغيار  بعد ٤ ايام من العمليه في العياده

في البداية ينصح بتأجيل الطهارة لحين إصلاح الإحليل السفلي، وذلك لاستخدام أنسجة جلد الطهارة في هذه العملية.

بعد الجراحة الناجحة، يمكن للأطفال التبول مثل الأطفال الآخرين الطبيعيين.

إن الأشخاص الذين خضعوا لعملية جراحية في الإحليل السفلي في مرحلة الطفولة يمكنهم ممارسة الجماع الجنسي وبدون أي عوائق.

Leave a Reply